ادعم عبد الله رشدي: هاشتاج يتصدر ترند ماهو السبب ومن هو عبد الله رشدي

عبد الله رشدي
عبد الله رشدي

قال عبد الله رشدي على تويتر إن التحرش جريمة، لا يمكن بشكل او اخر ان تستوعب تبريرها او الدفاع عنها، فليس لها أعذار إذا كانت المرأة أصلاً بدون ملابس، “نرجو الله لنا ولها الهدايةَ” ، ولكن لا يجوز مضايقتها أو النظر إليها، او اتهامها أنها معصية ليس نحن من نمتلك توجية هذا للبشر، وهذا أمر من مبادئ الشريعة الإسلامية. .

وأضاف أن هناك أسباباً كثيرة للجريمة، منها شكل الملابس التى تعتمد على الإغراء، مضيفاً: “هذا ليس سوى واحد من مجموعة من الأسباب، وهو ليس السبب الوحيد، لذلك يجب التعامل معه كأي أسباب أخرى تؤدي إلى التحرش”.

عبد الله رشدي
عبد الله رشدي

لكن عبد الله رشدي أضاف “لكن هذه الأسباب لا تسمح أو تبرر المتحرش بأي شكل من الأشكال ما هو مرفوض”، موضحا أن هناك فرقا بين محاولة معالجة الأسباب التي قد تساهم في الجريمة، واعتبارها شيئا يبرر الجريمة، ثم يتم رفضها.

من هو عبد الله رشدي

عبد الله رشدي (3 فبراير 1984) إمام وخطيب بوزارة الأوقاف المصرية ولد بمحافظة القاهرة في جمهورية مصر العربية.

تمَّ منعه من الخطابة من قبل وزارة الأوقاف المصرية مع الشيخ سالم عبد الجليل وآخرين، بعدما كان المتحدث الإعلاميَّ باسم وزارة الأوقاف وإمام وخطيب مسجد السيدة نفيسة، بسبب التصريح بكفر غير المسلمين من النصارى واليهود حيث صرح أنه من بَدَهِيَّاتِ العقيدة الإسلامية، ما اعتبرته قيادات الأوقاف مثيرا لمشاعر مسيحيي مصر، وتراجعت الوزارة عن هذا القرار في أغسطس 2019 وقررت عودة الشيخ عبد الله رشدي لمهامه الدعوية وذلك تنفيذاً لما حكمت به المحكمة الإدارية.

رانيا يوسف تهاجم عبد الله رشدي

هاجمت الفنانة رانيا يوسف الداعية عبد الله رشدي، بسبب تصريحاته الأخيرة حول أسباب التحرش التي قال إن بعضها يرجع لملابس المرأة.

أعادت رانيا يوسف نشر رد أحد أصدقائها على تصريحات رشدي، عبر خاصية القصص القصيرة لحسابها على Instagram، وجاء فيها: “حضرتك لما تخاطب جمهور المتحرشين وتقول لهم إن البنت تتحمل قدر كبير من المسئولية عن التحرش بسبب لبسها، أنت كده مش بتدعي لدين الله، أنت بتدعي للتحرش وبتدي المتحرشين غطاء شرعي ومبرر لسلوكهم القذر”.

“الشيخ عبد الله احتياجات شايف إن الفتاة تتحمل جزء كبير من مسئولية التحرش بسبب لبسها، والحقيقة أنا أسف إني هرد على الكلام ده بالمنطق لأن ده كلام لا يستحق الرد أساسا، أولا مفيش بنت أو ست في مصر لم تتعرض للتحرش مهما كان لبسها محجبة أو منقبة، كبيرة أو صغيرة”.

وتابع الداعية المصري: نحن ملتزمون بغض البصر ولبس ملابس مناسبة كما أمر الله، مؤكدا في الوقت نفسه أن تبرير التحرش غير مجد، فضلا عن محاولة التغاضي عن معالجة أسبابها، بما في ذلك الملابس الفاحشة فان هذا يعتبر من العبث .