الافراج عن منار سامي من مركز شرطة كفر شكر

Please log in or register to like posts.
اخبار
منار سامي فتاة التيك توك تم الافراج عنها

أطلقت مباحث كفر شكر سراح، المتهمة “منار سامي”، المعروفة إعلاميا بـ”فتاة التوك توك”، فجر اليوم الأحد، بعد أن تسبب حكم غيابي في قضية تبديد في تعطل إجراءات الإفراج عنها، من مقر محبسها بمركز كفر شكر، بعد أن أوضح الاستعلام الأمني قبل خروجها، أن المتهمة عليها حكم غيابي في قضية تبديد بالشيخ زايد.

وأجرى هاني بسيوني محامي المتهمة معارضة في الحكم الغيابي الذي صدر بحقها، والذي كان سببا في تعطل الإفراج عنها وبعد المعارضة في الحكم أخلت مباحث كفر شكر، سبيلها وأفرجت عنها فجر اليوم.

فيما حددت محكمة جنح كفر شكر جلسة 28 سبتمبر المقبل، كأولى جلسات لمحاكمة منار سامي في قضية جديدة بخيانة الأمانة، في مبلغ مالي قدره 100 ألف جنيه، نظير تعاملات مالية حسب بلاغ تقدم به المحامي مينا ناجي.

وجاء في البلاغ الذي حرره مينا ناجي الممثل القانوني لـ”أحمد. ك” المدعى وحمل رقم 4209 لسنة 2020، أن منار سامي حررت إيصال أمانة بمبلغ مالي قدره 100 الف جنيه لـ”أحمد. ك”، نظير تعاملات مالية بينهما، إلا أنها امتنعت عن سداد المبلغ في الموعد القانوني المحدد له، وماطلته في السداد، ما دفعه إلى تحرير البلاغ ضدها.

من هي منار سامي

منار سامى، هى فتاة تبلغ من العمر 30 عاما، مقيمة بمدينة كفر شكر بمحافظة القليوبية، اتخذت من برامج التواصل الاجتماعى نافذة لإذاعة محتوى إباحى بقصد ممارسة الدعارة والتحريض على الفسق واستقطاب الشباب نظير جمع مبالغ مالية، حتى ذاع صيتها على تلك المواقع.

تفاصيل قصة منار فتاة التيك توك

بين عشية وضحاها، تحولت منار سامي فتاة التيك توك، ابنة مدينة كفر شكر، بمحافظة القليوبية، إلى متهمة بنشر الفسق والتحريض على الفجور، وذلك عقب القبض عليها أمس الأربعاء، داخل كافيه شهير بمنطقة كفر سعد ببنها، صحبة عاطل يدعى “زيكا”، وبحوزتهم سلاح أبيض وأقراص مخدرة.

اقرأ  اطلاق سراح منار سامي بعد دفع كفالة

ووجهت نيابة بنها للمتهمين، اتهامات بنشر الفسق وحيازة سلاح ومخدرات، وقررت حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات.

يقول “محمود.م”، أحد أهالي كفر شكر، إن منار تبلغ من العمر 30 عامًا، وأنها انفصلت عن زوجها منذ 3 سنوات، ولديها طفلة تعيش مع والديها بكفر شكر، مشيرًا إلى أنه يتردد أنها كانت تعمل مضيفة طيران، وتركت العمل للتفرغ لفيديوهات “التيك توك”، ولم يكن لها محل إقامة ثابت وكانت تظهر في كفر شكر على فترات متباعدة.

وأدلت المتهمة “منار” فتاة “التيك توك”، باعترافات تفصيلية أمام جهات التحقيق، مؤكدة أنها أقدمت على تصوير تلك الفيديوهات للحصول على الأموال، وأن شركات تسويق الملابس والأحذية على مواقع التواصل هي السبب في انتشار موجة فيديوهات “التيك توك” على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضافت “منار”، أن “التيك توك” ظاهرة منتشرة بين الشباب، وأنها لم تقصد نشر الفسق على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلة: “أردت جمع الأموال فقط”.

وأكدت “منار”، أنها كانت ذاهبة لترتيب عيد ميلاد لطفلتها صاحبة الـ 3 سنوات بأحد الكافيهات بمدينة بنها، وتقابلت هناك مع شخص لا تعرفه وهو من استوقفها وفوجئت بقدوم الشرطة.

وأقرت المتهمة بإنشاء قناة على موقع “يوتيوب” وكذا حسابات إلكترونية على تطبيقي (تيك توك– وانستجرام) تتولى من خلالهم إعداد وتصوير وبث مقاطع فيديو ذات محتوى مخل من شأنها خدش الحياء العام، وأقرت اعتيادها ممارسة الأعمال المنافية للآداب من خلال استقطاب عملائها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي نظير حصولها على مبالغ مالية، وجرى ضبط هاتف محمول خاص بالمتهمة محمل عليه بعض مقاطع الفيديو ومبلغ مالي.

واعترف المتهم الثاني “زيكا”، بحيازته للأقراص المخدرة المضبوطة بقصد الاتجار، وأنه تعرف على المتهمة إثر وقوع حادث سير بين السيارة قيادتها وسيارة أخرى وتدخله لفض مشادة بينها والطرف الآخر.

اقرأ  50 إحصائية على TikTok ستذهل عقلك في 2020

فيما أكد مصدر أمني بالقليوبية، أن تحريات أجهزة الأمن كشفت أن المتهمة بدون عمل ومطلوب ضبطها للتنفيذ عليها في قضية “تبديد” ومقيمة بدائرة مركز شرطة كفر شكر بالقليوبية.

وأضافت التحريات أن المتهمة خلال الآونة الأخيرة، تنقلت بين عدد من الشقق المفروشة خشية ضبطها، عقب بثها العديد من مقاطع الفيديو الخاصة بها، والتي تمثل تعدي على القيم والمبادئ، لما تحمله من تحريض على الفسق، وإذاعة تلك المقاطع مقابل حصولها على أموال.