الطبيب العربي المسلم الذي اكتشف الدورة الدموية الصغرى

الطبيب العربي المسلم الذي اكتشف الدورة الدموية الصغرى

حدثت في شهر ذي القعدة حسب التقويم الهجري ، وهو وفاة الطبيب العربي مكتشف الدورة الدموية ابن النفيس عام 687 م. م (1288 م).

العلم رحلة مستمرة من العمل، ولعل من بين العلماء الذين عكسوا هذة الحالة العلمية بدقة، كان العالم ابن النفيس مكتشف الدور الدموية الصغرى، والذى نتحدث عنه اليوم فى حلقة جديدة من سلسلة “عالم مسلم”.

ووفقا لما ذكره موقع ” Britannica” العلمى، فإن ابن النفيس توفي عام 1288، وكان الطبيب العربي الذي وصف أول مرة الدورة الدموية، عندما وجد أن الجدار بين البطينين الأيمن والأيسر للقلب صلب وبدون مسام، شكك في وجهة نظر جالينوس بأن الدم يمر مباشرة من اليمين إلى الجانب الأيسر من القلب.

أما ابن النفيس فقد تحدث عن ذلك بشكل صحيح أن الدم يجب أن ينتقل من البطين الأيمن إلى البطين الأيسر عن طريق الرئتين حيث يخرج الدم من البطين الأيمن إلى الرئتين ويمتزج بالهواء ثم إلى البطين الأيسر، ولكن لم يتم تسليط الضوء على أعماله إلا في القرن العشرين، حيث درس ابن النفيس في دمشق وذهب إلى مصر لتولي مسؤولية مستشفى بالقاهرة، وكتب أطروحات عن أمراض العيون والنظام الغذائي وتعليقات على الكتابات الطبية لأبقراط.

ويعد ابن النفيس عالم موسوعي وطبيب مسلم، له إسهامات كثيرة في الطب، وأحد رواد علم وظائف الأعضاء في الإنسان، حيث وضع نظريات يعتمد عليها العلماء إلى الآن.