الغاء امتحانات سنوات التخرج يتصر نتائج بحث جوجل وتويتر

الغاء امتحانات سنوات التخرج هاشتاج تصدر مواقع التواصل الاجتماعي تويتر، للمطالبة بضرورة إلغاء الامتحانا خشية من انتشار فيروس كورونا بين الطلاب.

الغاء امتحانات سنوات التخرج
مصدر الصورة http://epfl.ch/

وقال نشطاء، إن إقامة الامتحانات وعدم إلغاءها يؤدى إلى فرص اتساع رقعة انتشار وباء كورونا، مؤكدين أن اصابة الطلاب بالفيروس يهدد الاسر المصرية، الامر الذى يحتاج دراسة قوية

وأكد اخرون، أن عملية تأمين الطلاب من وباء الكورونا اثناء تأدية الامتحانات صعب جدا، لافتين إلى أنه اذا نجحت الاجهزة في تطبيق كل اجراءات الوقاية والحماية داخل كل جامعه، لن تتمكن من حماية الطلاب خارج الجامعة، قائلين:” اذا قامت الجامعة بامتحان كل طالب في لجنة لوحدة لن تستطيع تأمينة لانه سوف يختلط باشخاص في مواصلات وهذا يزيد من فرص اصابة الطلاب ويصيب اهله”.

 أكد طلاب الفرق النهائية بالجامعات في وقت سابق، مطالبهم للدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي، بتطبيق مشروع البحث عليهم، أسوة بزملائهم من طلاب باقي فرق النقل، موضحين أنه ليس من العدل عدم المساواة بين الفرق الدراسية.

وقرر وزير التعليم العالي الدكتور خالد عبد الغفار إلغاء امتحانات الجامعات التحريرية والشفوية والاكتفاء بمشروع بحث، جاء ذلك خلال اجتماع المجلس الأعلى للجامعات يوم السبت الماضي.

وكان على رأس الموضوعات التي ناقشها ما يتعلق بالخطط المستقبلية لنظام الدراسة والامتحانات بالفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 2019/2020 في إطار تطورات الوضع العالمي لانتشار فيروس كورونا المستجد.

الغاء امتحانات سنوات التخرج واستهل المجلس جلسته باستعراض قرارات رئيس مجلس الوزراء أرقام 606 لسنة 2020 بشأن تعليق جميع الفعاليات  التي تتطلب تواجد اية تجمعات كبيرة للمواطنين و717 لسنة 2020 بشأن تعليق الدراسة في جميع المدارس والمعاهد والجامعات و768 لسنة 2020 بشأن خطة الدولة الشاملة لحماية المواطنين من أي تداعيات محتملة لفيروس كورونا المستجد والقرار رقم 852 لسنه 2020.

وناقش المجلس كافة البدائل المتاحة لاستمرار العملية التعليمية بما يحقق المتطلبات الأساسية والحد الأدنى من معايير إتمام المناهج في ضوء اختلاف طبيعة ونظام الدراسة وأسلوب إجراء الامتحانات في الكليات المختلفة مع التقيد بما اتخذته الدولة من تدابير للحد من انتشار الفيروس.