في المحكمة هدير الهادي تبكي وتصرخ بعد علمها بوفاة والدها من مرافعة الدفاع

هدير الهادي تبكي
هدير الهادي تبكي

محكمة هدير الهادي كشف عصام الطباخ محامي هدير الهادي فتاة التيك توك المتهمة بالاعتداء على قيم المجتمع بنشر فيديوهات تخدش الحياء العام، ان والدها قرر قتل ابنته قبل وفاته، ثم أصيب بجلطة توفي على اثارها الأسبوع الماضي.

وقال الطباخ لـ«المصري اليوم» إن والد هدير رجل بسيط صدق ما نشر من تحريات ضابط الشرطة عبر وسائل الإعلام المختلفة، باعترافات ابنه بممارسة الدعارة ولديها فيديوهات اباحية، وبعدها لم يتردد في قتل «هدير» ودخل بعدها في حالة اكتئاب حاد تسببت في اصابته بجلطة في المخ توفي على اثارها.

وأكد الطباخ، انه خلال جلسة أمس الثلاثاء، دافعت ببطلان إذن النيابة العامة لانعدام التحريات، وقال تقدمت بمذكرة تؤكد «تلفيق» ضابط التحريات التهمة ضد هدير دون دليل، وكذلك تم الدفع أيضا ببطلان اعترافاتها بمحضر الضبط.

وأشار الطباخ إلى ان مفهوم الحياء العام الذي تعاقب عليه هدير مصطلح مرن وليس له قواعد ثابته، وقال انه من المفترض ان اللي كان يخدش الحياة منتصف القرن الماضي لا يخدش الوقت الحالي، ولهذا قدمت صورة في المحكمة للفنانة امينة رزق ظهرت بمايوة على البحر سنة 1945 ولم تتهم بخدش الحياء، كذلك تقدمت بمشهد من أحد أفلام السبعينات يظهر فيه حسين فهمي بالشرط ومعه مرفت امين بمايوة وكان بينما علاقة حميمة على الشاطي ولم نقل وقتها خدش الحياء العام، فكيف نحاكم هدير بسبب لبسها مايوة على حمام السباحة سنة 2020 في الساحل الشمالي بحجة انه خدش للحياء العام.

كانت الأجهزة الأمنية قد ألقت القبض على هدير الهادي، 23 عاماً، منذ نحو شهرين في شقة بمنطقة حدائق أكتوبر، استأجرتها قبل شهر من القبض عليها، ووجهت لها النيابة تهمة صناعة فيديوهات مخلة على تطبيق التيك توك، تحرض على الفسق والفجور وممارسة أعمال منافية للآداب العامة وتسئ لقيم الأسرة المصرية، والأعراف والقوانين

بكاء وصراخ فى جلسة محاكمة هدير الهادى بعد علمها بوفاة والدها من مرافعة الدفاع

شهدت كواليس جلسة محاكمة هدير الهادى صاحبة فيديو "تيك توك" الشهير تفاصيل مثيرة، حيث دخلت الفتاة فى نوبة بكاء هيستيريا، فور علمها بوفاة والدها من خلال المحامى الخاص بها أثناء مرافعته أمام المحكمة.

ولم تكن تعلم فتاة الـ"تيك توك" بوفاة والدها قبل أسبوع من الجلسة، نتيجة الضغوط التى مر بها بسبب قضية ابنته، وفور علمها خلال الجلسة ظلت تصرخ وتبكى، ودخلت والدتها وباقى أفراد أسرتها فى حالة بكاء شديدة، وحاول الدفاع السيطرة عليهم.

وترافع فى الجلسة عصام الطباخ محامى هدير وطلب أصليًا واحتياطيا البراءة ودفع ببطلان إذن النيابة العامة لصدوره عن لا جريمة، ودفع ببطلان إذن النيابة العامة لانعدام التحريات، فضلًا عن بطلان اعترافات المتهمة بمحضر الضبط وتلفيق الاتهام، وبطلان تحريات مكافحة الهجرة والاتجار بالبشر.

كما دفع الطباخ خلال مرافعته، بانتفاء ماديات الجريمة المنصوص عليها بالمادة 178 عقوبات والخاصة بنشر صور خادشه للحياء العام، وانتفاء ماديات الجريمة المنصوص عليها فى المادة 278 عقوبات والخاصة بالفعل الفاضح، وانتفاء ماديات الجريمة المنصوص عليها فى المادة 14 من قانون الآداب، وانتفاء ماديات الجريمة المنصوص عليها فى المادة 25 من قانون الانترنت والخاصة بالاعتداء على القيم والمبادئ المصرية.

وكانت محكمة القاهرة الاقتصادية، حجزت اليوم الثلاثاء القضية للحكم فى جلسة 27 أكتوبر الجارى.

وتعاقب "هدير الهادي" بموجب المادتين 178و 278 من قانون العقوبات والمادتين 14و15 من القانون رقم 10 لسنه 1961 بشأن مكافحة الدعارة والمواد 1و12و25 و27 من القانون رقم 175 لسنه 2018 فى شأن مكافحة جرائم تقنية المعلومات.

كانت مباحث الآداب، ألقت القبض على فتاة الـ"تيك توك" هدير الهادى، فى شقة بمنطقة حدائق أكتوبر، والتى استأجرتها الفتاة قبل أشهر من القبض عليها.

وألقت أجهزة الأمن على هدير الهادي، بعد قيامها ببث فيديوهات تحرض على الفسق، عبر تطبيق الـ"تيك توك"، وتمكنت القوات من تحديد مكان إقامتها وإلقاء القبض عليها.

جاء ذلك فى إطار استمرار وزارة الداخلية بالتعاون مع النيابة العامة فى استهداف كل من يذيع أو ينشر من فيديوهات اباحية ومحاسبة مرتكبها حتى وإن قام بمسح المحتوى أو إلغاء الحساب الخاص به.

[zombify_post]