ليفربول يوجه ضربة موجعة لمنتخب مصر

ليفربول يوجه ضربة موجعة لمنتخب مصر
وقال مدرب منتخب مصر لكرة القدم، شوقي غريب، إن مصر حاولت مرارا إقناع ليفربول بالسماح لمحمد صلاح باللعب في الألعاب الأولمبية الصيفية، لكن الريدز “رفضوا تماما” مشاركة مهاجمهم، بحسب موقع “ليفربول إيكو” المقرب من إدارة النادي الإنجليزي.

ووفقا للموقع، فإن ليفربول منع مشاركة صلاح لأن البطولة لا تخضع لسلطة “فيفا”، وهو الأمر الذي يدّعي غريب أنه يتعارض مع رغبة محمد صلاح الشخصية.

وتحدث شوقي غريب لأول مرة عن قرار نادي ليفربول بشأن منع مشاركة محمد صلاح في أولمبياد طوكيو نهاية الأسبوع، في تصريحات جديدة لموقع “بي بي سي سبورت أفريكا”، أمس الاثنين، والتي قال فيها: “لقد حاولت مرات عديدة مع ليفربول، كما فعل الاتحاد المصري لكرة القدم، لإقناعهم بالسماح لصلاح أن يكون جزءا من المنتخب الأولمبي، لكنهم رفضوا تماما”.

وأضاف: “أراد صلاح أن يشارك في دورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، وتحدث معي بشأن ذلك، وبذلت قصارى جهدي لإحضاره، لقد كان صلاح لاعبا أساسيا في خططي الأولمبية، لكن النادي رفض ونحن بحاجة إلى المضي قدما”.

وفي سياق متصل، قال رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، أحمد مجاهد: “بدأنا الحديث مع ليفربول منذ فترة طويلة لأن محمد صلاح أراد المشاركة في أولمبياد طوكيو، لكن ليفربول لم يكن واضحا”.

وتابع: “كنت أعلم في شهر يونيو/ حزيران الماضي، أنهم لن يسمحوا له بالرحيل، على أي حال نحن نحترم قرارهم”.

يذكر أن الألعاب الأولمبية في طوكيو ستقام في الفترة الواقعة من 23 يوليو/تموز إلى 8 أغسطس/آب.