متظاهرون لبنانيون ينتقدون أسبوعية فرنسية بسبب الرسوم الكرتونية المسيئة للنبي محمد (ص)

متظاهرون لبنانيون
متظاهرون لبنانيون

أضرم متظاهرون لبنانيون النار في العلم الفرنسي في العاصمة بيروت للتعبير عن غضبهم من إعادة طباعة رسوم كاريكاتورية ساخرة للنبي محمد (عليه الصلاة والسلام).

وأحرقوا العلم خلال احتجاج خارج السفارة الفرنسية في العاصمة اللبنانية بيروت يوم الجمعة.

جاءت المظاهرة بعد يومين من عرض الرسوم الكاريكاتورية التجديفية للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) ، التي نشرتها صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة ، في قاعات البلديات في مونبلييه وتولوز لعدة ساعات.

كان هذا الإجراء جزءًا من تكريم مدرس التاريخ صمويل باتي ، الذي أثار الجدل وأثار الغضب من خلال عرض رسومات تشارلي إبدو المهينة لطلابه.

قُتل خارج مدرسته في إحدى ضواحي باريس في 16 أكتوبر / تشرين الأول على يد مهاجم يبلغ من العمر 18 عامًا يُدعى الشيشاني عبد الله أنزوروف ، والذي قُتل برصاص الشرطة بعد وقت قصير من القتل.

ومنذ ذلك الحين ، داهمت الشرطة الفرنسية منازل ومساجد المسلمين واعتقلت أكثر من عشرة أفراد في إطار تحقيق في الحادث.

وصف الرئيس إيمانويل ماكرون باتي بأنه “بطل هادئ” ومنحه بعد وفاته وسام الشرف ، وهو أعلى وسام مدني في فرنسا.

كما يشعر الشباب اللبناني بالغضب من تدخل ماكرون في الشؤون الداخلية لوطنهم ، الذي نال استقلاله عن الحكم الاستعماري الفرنسي منذ أكثر من سبعة عقود.

وزار ماكرون لبنان مرتين منذ الانفجار الذي وقع في 4 أغسطس / آب في مرفأ بيروت وأسفر عن مقتل ما يقرب من 200 شخص وتسبب في أضرار بمليارات الدولارات.

خلال الرحلات ، دعا إلى “اتفاق سياسي جديد” بين الفصائل السياسية اللبنانية واقترح خارطة طريق للسلطات لفتح مليارات الدولارات من الأموال من المجتمع الدولي.

أفادت شبكة الميادين الإخبارية اللبنانية الناطقة بالعربية أن ماكرون هدد القادة اللبنانيين في لقاء مع الرئيس ميشال عون بفرض عقوبات إذا لم يخضعوا للإصلاحات و “التغيير السياسي”

وكان عون قد عين يوم الخميس سعد الحريري ، رئيس الوزراء السابق المحاصر الذي استقال في أواخر العام الماضي وسط احتجاجات ، لمحاولة مرة أخرى تشكيل حكومة جديدة يمكنها إخراج البلاد من أسوأ أزمة اقتصادية تشهدها منذ عقود.

وتعهد الحريري بتشكيل “حكومة من خبراء غير منحازين سياسياً لمهمة الإصلاحات الاقتصادية والمالية والإدارية الواردة في خارطة طريق المبادرة الفرنسية”.

واضاف “سأعمل على تشكيل حكومة بسرعة لان الوقت ينفد” واصفا اياها “بالفرصة الوحيدة والاخيرة” للبلاد.

[zombify_post]