مشروع بركاء مارينا بكلفة 50 مليون ريال في سلطنة عمان

مشروع بركاء مارينا رعى الاحتفال الشيخ هلال بن سعيد الحجري محافظ جنوب الباطنة بحضور الدكتور حمد بن سعيد العوفي وكيل وزارة الزراعة والثروة السمكية للثروة السمكية وعدد من المسؤولين.

وألقى ناصر بن سالم السيابي نائب الرئيس التنفيذي لشركة فالكون للاستثمارات كلمة أوضح من خلالها بأن التكلفة الاستثمارية للمشروع بلغت 50 مليون ريال عُماني حيث تم الانتهاء من 70% من الأساسات العميقة للمشروع في المنطقة التجارية .

مشروع بركاء مارينا

وأكد السيابي على اهمية التعاون من الجهات الحكومية في إنجاح أعمال المشروع، مشيرا إلى اتاحة الفُرصة لكُل الأفراد والشركات العُمانية الراغبة في أن يكون لـها تواجد في المشروع.

اشتمل الاحتفال على تقديم عرض مرئي عن المشروع بكافة مراحله الثلاث إلى جانب قيام راعي المناسبة بتكريم عدد من الجهات المتعاونة في المشروع ووضع حجر الأساس له.

جدير بالذكر أن المشروع يقام على أرض مساحتها الكلية 213ر336ر1متر مربع وتقدر المساحة الفعلية للمشروع 200ر115 متر مربع وتبلغ مساحة البناء 105ألآف متر مربع وتبلغ المساحة القابلة للتأجير 40ألف متر مربع وعدد الوحدات التجارية 450 وحدة وسيوفر المشروع حوالي 2000 فرصة عمل وظيفية.

بركاء مارينا تستقطب 30 ألف زائر يوميا

سيتم افتتاح المرحلتين الأولى والثانية بحلول عام 2021 والمرحلة الثالثة عام 2022م ويضم المشروع عددا من المرافق الترفيهية والخدمية .

وصف الشيخ سالم بن علي السيابي رئيس مجلس إدارة السيابي الدولية مشروع «بركاء مارينا» بأنه يعتبر نموذجا مميزا بتنفيذ شركة عمانية وقال: انطلاقا من وازع وطني ورغبة حقيقية وأكيدة ننفذ مشروعا نموذجيا لمشروع يعتبر نموذجا يحتذى به في مناطق اخرى وينتقل من ولاية أخرى.. جاء هذا التصريح في المؤتمر الصحفي الذي عقد لمشروع بركاء مارينا وسط الإنشاءات والأعمال الخرسانية وبحضور اعلامي كبير ومكثف..وبحضور عدد من المستثمرين والمستأجرين كدفعة أولى للمشروع الذي يقع في ولاية بركاء وتبلغ قيمته الإنشائية (55 مليون ريال عماني).

وأكد السيابي الذي تحدث بكل شفافية وبصراحة مطلقة بأنه هناك إهتمام ودعم حكومي كبير لإنجاح المشروع الذي يعتبر واجهة بحرية متنوعه وهو مشروع يقف على أرض صلبة من ناحية الاهتمام والدعم ويعد من المشاريع النموذجية التي تخدم كل القطاعات الاقتصادية والسياحية والتنموية والتشغيلية ويساند خطط السلطنة في التنوع التجاري والذي وجد اهتماما كبيرا من حكومة جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه ويمد في عمره- وتمثل ذلك من خلال اهتمام وزارة الزراعة والثروة السمكية وعلى رأسها معالي الدكتور حمد العوفي الذي قام بزيارات ميدانية للمشروع وكذلك حظي المشروع بإهتمام كبير من قبل معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة ونائب رئيس المجلس الأعلى للتخطيط ولهم كل الشكر والتقدير والثناء على جهودهم المقدرة..

وهذا يأتي ضمن اهتمامات معالي الوزراء الذين يتابعون المشروع عن كثب والذين زاروا المشروع على أرض الواقع وكل هذا يندرج تحت اهتماماتهم وهذا الأمر يحفزنا نحن ويحفز الآخرين للانخراط في أعمال مشابهة ونأمل لتنفيذ مشاريع اخرى على ساحل الباطنة ومحافظة الشرقية ومحافظة الوسطى.

البيروقراطية أخرت الافتتاح مشروع بركاء مارينا

وقال الشيخ سالم السيابي بأننا كنا نتطلع بأن يفتتح المرحلة الاولى من المشروع ضمن احتفالات البلاد بالعيد الوطني في 18 نوفمبر المجيد من هذا العام.. وفعلا الشركة المنفذة نفذت المشروع وأنجزت بتقدم «10 أشهر» من خطة العمل ولكن للأسف الشديد بأنه لظروف البيروقراطية الادارية في بعض الجهات الحكومية تم تأجيل الافتتاح الرسمي للمرحلة الاولى للربع الاول من العام المقبل 2020 بسبب الكهرباء!!

وأكد في المؤتمر الصحفي بأن المشروع من حيث البرنامج متقدمين في التنفيذ وكان طموحنا بأن نفتتح المشروع في 18 نوفمبر 2019 ولكن مع الأسف الشديد لظروف بيروقراطية العمل بشكل عام سواء ان كان على القطاعين الخاص أو الحكومي أحيانا تؤخر بعض الامور ولذلك نأمل من الجهات المسؤولة أن تقوم بتجاوب أكبر وسريع لكي يتم توصيل هذا المرفق بالكهرباء.

وأكد السيابي الذي كان يتحدث بصراحة مطلقة بأننا رغم ذلك عازمون بأن نفتتح المشروع في الربع الاول من العام المقبل حتى لو كلفنا ذلك توفير وإنشاء مولدات كهرباء من ميزانيتنا الخاصة لاننا وضعنا في الاعتبار ثقة المجتمع والمستثمرين وخدمة لهذا البلد.

اضخم مشروع بحري

وأشار السيابي الذي سرد تنوع المشاريع في بركاء مارينا الى إن الشركة المنفذه لم تضع قي الاعتبار الأرباح المالية وستكشف موازنات المشروع ذلك قريبا ..ونسعى بأن نثبت بأن القطاع الخاص العماني ذراعا مساندا وقويًّا للحكومة وللبلد ويستطيع أن يثبت قدراته وطاقاته في تقديم مشروع يفخر به كل عماني .. مضيفا بأن المشروع يضم جوانب وخدمات متنوعة بداية من سوق السمك على أعلى مستوى وكذلك سوق للحوم والدواجن والخضار بالاضافة الى مجموعة مولات متنوعة منها الترفيهي والتسويقي والبحري والسياحي من خلال فنادق ومارينا لليخوت ومطاعم متنوعة ليكون بركاء مارينا نقطة جذب لكل الذائقة..

وعملا فريدا من نوعه. وقال السيابي بأن المشروع يعتبر من اكبر وأضخم المشاريع البحرية في السلطنة والان نحن في المرحلة الاولى من البناء وعلى وشك الانتهاء من البناء ووصلنا لمرحلة التشطيب الداخلي ونتوقع ان تنتهي في الربع الاول من العام القادم وهناك مراحل لاحقة تعقب هذه المرحلة «المرحلة الثانية والثالثة» واضاف السيابي بأن ابرز هذه المراحل سوق السمك ومرافقه المختلفة منها مخازن للتبريد ومركز الادارة لوزارة الزراعة والثروة السمكية بالاضافة الى وجود السينما والهايبر ماركيت وعيادة صحية متقدمة ومرافق اخرى ترفيهية مغلقة ومفتوحة وكذلك مجموعة من الألعاب البحرية وكذلك مشروع لصيانة القوارب الصيد بجوار وجود مرفق أخر لخدمات السيارات وأشار الشيخ سالم السيابي الى إن المشروع يضم منتجعا سياحيا يضم فندق خمس نجوم بسعة «185 غرفة « وكذلك شقق فندقية وغرف وشاليهات في شكل منتجع متكامل كمدينة صغيرة داخل مساحة واحدة.

1500 وظيفة عمل في بركاء مارينا

وقال السيابي بأن المشروع يوفر اعداد كبيرة من الوطائف تصل الى «1500 وظيفة عمل» فيما يقدم سوق السمك لوحده اكثر من «300 وظيفة « وبالتالي المشروع سيتيح كل هذي الفرص للشباب الطامحين للانخراط للعمل وعليهم أن يشمروا عن ساعديهم ويضربوا مثالا حيا للطموح كما شاهدنا أجدادنا يعملون في البحر وفي الزراعة والنسيج. مذكرا السيابي بأن العمانيين مارسوا مهن مختلفة فيما مضى واتمنى من الشباب الواعد والجيل الجديد بأن لا ينظر بانه يحمل شهادات دراسية فحسب ولكنه عليه أن ينظر بأنه يعمل وان العمل قابل للنمو والاستدامة وهناك فرص كثيرة لمن يريد أن يشمر عن ساعد يده ومن يبدي استعداده فالفرص للعمل متاحة.