وفاة الفنانة نادية العراقية بسبب كورونا وابنتها تنهار اثناء تشيع الجنازه

وفاة الفنانة نادية العراقية
وفاة الفنانة نادية العراقية

نادية العراقية (3 أغسطس 1963 – 16 مايو 2021)، ممثلة عراقية تعيش في مصر.

توفيت، اليوم الأحد، الفنانة العراقية المقيمة بمصر، فاتن فتحي، والمعروفة باسم، نادية العراقية، إثر إصابتها بفيروس كورونا، وفق ما أعلنته ابنتها، مي محروس، عبر صفحتها في “فيسبوك”.

وأعلنت ابنة الفنانة نادية العراقية وفاة والدتها، داعية لها بالرحمة، مطالبة محبيها وجمهورها بالترحم عليها قائلة: “ماما انتقلت إلى رحمة الله تعالى، أرجوا الدعاء لها وقراءة الفاتحة على روحها الطيبة، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

يشار إلى أنّ آخر كلمات الفنانة الراحلة، نادية العراقية، كانت يوم 30 أبريل الماضي، وقبل دخولها العناية المركزة، إثر إصابتها بفيروس كورونا، حيث نشرت تحذيرا لجمهورها من فيروس كورونا عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”.

وكانت أسرة الفنانة، نادية العراقية، أعلنت قبل يومين تدهور حالتها الصحية، ووضعها في الرعاية المركزة تحت أجهزة التنفس الإصطناعي، بعد إصابتها بفيروس كورونا.

من هي نادية العراقية

ولدت في محافظة بابل انتقلت مع عائلتها للعيش في بغداد في بغداد عندما كانت في السادسة عشرة من عمري تقدمت للإذاعة العراقية ، دخلت التمثيل آواخر الثمانينات، تخرجت من كلية الفنون الجميلة إطلالتها الأولى على خشبة مسرح النهرين حينما رشحها وقدمها للمرة الأولى المخرج قاسم وعلي السراج في مسرحية (حفلة سيد محترم)، قدمت هناك في شركة بابل للأنتاج السينمائي والتلفزيوني، وأسند لها المخرج وديع عبد الغني دور البطولة في أحد المسرحيات مع أسعد عبد الرزاق مدير كلية الفنون قدمت فيه أدورا تنوعت بين الكوميديا والدراما بالإضافة للاستعراضات ولقبت بنجمة المسرح الثانية بعد الفنانة أمل طه

عام 1997 انتقلت إلى مصر واستقرت هناك بعد زواجها من رجل “إسكندراني” يعمل في الأمن المصري برتبة عميد اسمه ” أحمد ” رزقت منه بثلاثة أبناء أدهم، مي ونيللي بدأت مشاركتها في الأدوار الصغيرة ثم الأدوار الثانوية، وعملت بعدد من الإعلانات التجارية، شاركت في فيديو كليب لاغانٍ عدة منها اغنية “أمي مسافرة ” لفريق أم تي أم وقدمت حفلاً في دار الاوبرا المصرية قامت بالغناء باللون الفولكلوري العراقي

اختارت لنفسها اسما فنيا بعنوان (نادية العراقية) بدلا من فاتن فتحي الاسم الذي عرفت فيه بالعراق قائلة

« كل فنان ينتقي له اسما فنيا بدلا من اسمه الحقيقي وهذا ما نشاهده ايضا من الألقاب الفنية لمعظم الفنانين سواء كانوا عراقيين او عرب وانا بالنسبة لي يشرفني ويسعدني ان يكون اسمي الفني نادية العراقية لأنني أحب عراقيتي وعراقي العزيز»
. عام 2012 عادت لتقديم مسلسلات عراقية صورتها لصالح قناة الشرقية في القاهرة مع عدة ممثلين عراقيين عام 2015 قدمت مسرحية عراقية في الأردن بعنوان “خو ماكو شي ” مع صديقتها الفنانة وفاء حسين